أخبار عاجلة

حدوته نيوز - زلزال تركيا.. انتشال المزيد من الناجين من تحت الأنقاض وارتفاع حصيلة الضحايا

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة
اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته

تمكّنت فرق الإنقاذ من انتشال المزيد من العالقين تحت ركام المباني التي دمرها الزلزال الذي ضرب إزمير (غربي تركيا). وفي حين ارتفع عدد الضحايا، تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإعادة بناء المنازل المتضررة بسرعة.

وأفاد مراسل الجزيرة في إزمير صباح اليوم الأحد بأن عدد ضحايا زلزال الجمعة ارتفع إلى 43 قتيلا ونحو 900 جريح، وكان أردوغان أورد قبل ذلك حصيلة تشير إلى مقتل 37 وإصابة 885 آخرين.

ومنذ الزلزال العنيف الذي بلغت قوته 6.6 درجات على مقياس ريختر وفقا للسلطات التركية، و7 درجات وفقا لمعهد الجيوفيزياء الأميركي، ووفق مراسل الجزيرة، فقد وقعت نحو 812 هزة ارتدادية بينها اثنتان تفوق قوتهما 5 درجات، في حين ضربت هزة جديدة قوية أمس قضاء سفري حصار بولاية إزمير.

ووسط مخاطر حدودث المزيد من الهزات الأرضية، اضطر العديد من السكان لقضاء الليل خارج منازلهم، في حين واصلت فرق الإنقاذ على مدار الساعة عمليات البحث عن ناجين وسط الركام، خاصة في قضاء بيراقلي الأكثر تضررا بالولاية.

وقال مراسل الجزيرة إن عدد الأشخاص الذين تم انتشالهم سالمين من تحت الأنقاض ارتفع أمس إلى 105.

وفي الساعات الأولى من صباح اليوم، وبعد مضي 34 ساعة، تمكن المنقذون من انتشال رجل يبلغ 70 عاما من تحت الأنقاض، ونقل وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة عن المسن قوله إنه لم يفقد الأمل.

وأمس وبعد 23 ساعة من الزلزال، تمكن المنقذون في إزمير من انتشال امرأة و3 من أطفالها تتراوح أعمارهم بين 3 و10 سنوات، ولاحقا توفي أحدهم الأطفال الثلاثة متأثرا بجروحه، في حين تواصل البحث عن الابن الرابع العالق تحت أنقاض بناية سكنية.

وقبل عملية انتشال الأم وأولادها الثلاثة، جرى إخراج رجل يبلغ من العمر 65 عاما من تحت الأنقاض بعد 26 ساعة من الزلزال الأول في إزمير، كما انتُشلت سيدتان بعد أن بقيتا عالقتين لنحو 15 ساعة.

وكانت طواقم الإنقاذ واصلت على مدار الساعة البحث وسط ركام 9 بنايات من أصل 17 تضررت في قضاء "بيراقلي"، وهو أكثر المناطق تأثرا بالزلزال في ولاية إزمير.

ونشرت السلطات التركية 6 آلاف عامل إنقاذ قدموا من مناطق عدة في تركيا للقيام بعمليات البحث والإسعاف.

بناء المنازل

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زار أمس مدينة إزمير لتفقد الأضرار الناجمة عن الزلزال القوي الذي شعر به السكان في إسطنبول وحتى في العاصمة اليونانية أثينا.

وأعلن أردوغان أن المباني المدمرة سيعاد تشييدها بأسرع ما يمكن، كما أعلن عن تخصيص 24 مليون ليرة (3 ملايين دولار تقريبا) حتى الآن لدعم جهود الإغاثة.

وكان أردوغان قال أمس -خلال مؤتمر لحزب العدالة والتنمية- "سنبني منازل جديدة لمواطنينا الذين تهدمت منازلهم جراء الزلزال في إزمير وسنسلمها لهم بأسرع وقت".

وأضاف "سارعنا بجميع مؤسساتنا إلى نجدة أشقائنا في إزمير منذ اللحظة الأولى للزلزال".

وأشارت تركيا إلى تلقيها عروضا بالمساعدة من عشرات الدول، ورغم الخلاف القائم حول أنشطة التنقيب عن موارد الطاقة في بحر إيجة، فإن أنقرة وأثينا أعربتا عن استعدادهما لتبادل المساعدة.

يذكر أن الزلزال الذي وقع الجمعة في إزمير تسبب في مد بحري (تسونامي) محدود في قضاء سفري حصار بإزمير.

وفي جزيرة ساموس اليونانية ببحر إيجه، أسفر الزلزال عن مقتل صبيين جراء انهيار جدار، كما أصيب 19 بجروح متفاوتة.

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته