أخبار

وفاة اليوتيوبر مصطفى حفناوي وأزمات بين الفنانين هو بريء منها

وفاة اليوتيوبر مصطفى الحفناوي بالأمس على أثر جلطة بالمخ وخرجه من المستشفى قبل استكمال العلاج، أحدث صدمة كبيرة بين متابعيه ونعاه الكثيرين، ولكن من هو مصطفى الحفناوي لمن لا يعرفه ولماذا تحدث وفاته كل هذه الضجة والأزمات بين الفنانين، سوف نتعرف على أكثر على شخصيته من خلال التقرير التالي.

وفاة اليوتيوبر مصطفى حفناوي

  1. هو مصطفى حفني محمد سلامة اشتهر باسم مصطفى حفناوي، متخرج من جامعة حلوان، ومن مواليد عام 1995.
  2. يقدم مقاطع على موقع التواصل الاجتماعي يوتيوب وهي مقاطع ساخرة اشتهر من خلالها وأصبح له جمهور عريض.
  3. كان حلمه أن يكون ممثلا ولكنه وجد الكثير من العقبات للدخول في هذا المجال
  4. اصبح له قناة خاصة به على اليوتيوب يمكن الدخول عليها من الرابط التالي(هنا)
  5. يقوم مصطفى بالتحدث عن المواقف التي تحدث كل يوم بمجتمعنا ويقدمها حفناوى بطريقه كوميديه وساخره من أجل توصيل الفكرة.

جوائز حصل عليها

  •  حصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان إبداع.
  •  حصل على جائزة أفضل ممثل على مستوى جامعات مصر.

أزمة وفاة مصطفى الحفناوي

أحدثت وفاة مصطفى الحفناوي أزمة بين نقيب الممثلين والفنان أحمد فلوكس عندما أتهم الفنان احمد فلوطس عدم الاستجابة السريعة لمرض الحفناوي وتوفير مستشفى له، ودخل الحفناوي المستشفي الجوي يوم الخامس من شهر أغسطس على اثر ألم في البطن ثم تطورت الحالة غلى جلطة في المخ أثرت على الجانب الأيمن، ولكن حفناوي اراد الخروج من المستشفى ورفض الباقء بها وتدهورت حالته وتوفي، مما احدث صدمة كبيرة خاصة لمتابعيه وأصحابه من الوسط الفني.

حفناوي بعيداً عن السوشيال ميديا

  • عرف حفناوي بانه مدير سلسلة مطاعم بالاشتراك مع زميله عمرو راضي وقد قام بافتتاح الفرع الرابع للمطعم بمنطقة الدقي يوم 28 يوليو الماضي وشارك صور الافتتاح مع أصحابه على الانستجرام، وأعلن عن قرب افتتاح الفرع الخامس.
  • يتاعبه على منصة التواصل الاجتماعي انستجرام أكثر من مليون متابع
  • قناته على اليوتيوب بها 148 ألف مشترك غير المتابعين
  • عرف كـ يوتيوبر هام على السوشيال ميديا يعالج القضايا المختلفة بصورة ساخرة ومحببة غلى الكثير
  • رحم الله الحفناوي وألهم متابعيه الصبر.
الكلمات الدلالية

ياسمينا

كاتب ومحرر صحفي في موقع حدوتة الالكتروني .. خريج كلية الاداب قسم صحافة .. هواياتي السفر والرياضة

مقالات شاهدها القراء

اترك رد

إقرأ أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

عفوا أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock