قرار وزارة الموارد البشرية بشأن عودة موظفي القطاع العام

قرار وزارة الموارد البشرية بشأن عودة موظفي القطاع العام، حيث تشهد الساحة في هذه الفترة عدة قرارات هامة بشأن عودة الحياة وفرض الحظر وتعليق العمل، وذلك بعد تقرير وزارة الصحة بضرورة فرض إجراءات احترازية وقائية للحد من انتشار فيروس كورونا بعد تزايد الأعداد في جدة.

قرار وزارة الموارد البشرية

كشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، آلية بخصوص الحضور لمقرات العمل في محافظة جدة، استنادًا إلى قرار وزارة الداخلية الصادر ، بإعادة تشديد الاحترازات الصحية في محافظة جدة لمدة 15 يومًا؛ تبدأ من اليوم السبت حتى نهاية يوم السبت 28 شوال 1441، وما تشمله تلك الاحترازات من إجراءات.

تابع أيضا: أكاديمية نيوم .. موعد نهاية التسجيل في الدبلوم المهني المنتهي بالتوظيف

وصرح مصدر مسؤول في الوزارة أن الآلية تمثلت في الآتي:

– أولًا: فيما يخص القطاع العام، يستمر تعليق الحضور لمقرات العمل لعموم الموظفين في مدينة مكة المكرمة، ويعلق الحضور لمقرات العمل في محافظة جدة لعموم الموظفين، ويستثنى من ذلك المسؤولون من مديري الإدارات فأعلى.

أما بقية المدن والمحافظات فتكون نسبة حضور الموظفين لمقرات العمل بحد أقصى 50 % من إجمالي الموظفين في الجهة، ويعمل بقية الموظفين عن بعد.

– ثانيًا: فيما يخص القطاع الخاص، يستمر العمل كما هو المعمول به حاليًا في جميع مدن ومحافظات المملكة، فيما عدا محافظة جدة، فيعود العمل كما كان عليه في المرحلة السابقة، التي كان الحظر فيها يبدأ من الساعة الثالثة عصرًا إلى السادسة صباحًا.

وشدد المصدر على ضرورة التأكيد على جميع العاملين في مقرات العمل في القطاعين العام والخاص، الالتزام بالبروتوكولات الوقائية، المنشورة على موقع المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

قرار وزارة الموارد البشرية بشأن عودة موظفي القطاع العام

مدينة جدة ومبادرة الوصول إلى صفر إصابات:

تضافرت جهود عدد كبير من أهالي جدة من مواطنيها والمقيمين بها داعمين لأجهزة الدولة في تطبيق الإجراءات الاحترازية، والتباعد للوصول إلى عدد الإصابات “صفر” قبل انتهاء الفترة التي تم تحديدها ب 15 يوم.

وأكد الأهالي في رسالة تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي سموها مبادرة من أهل جدة عزمهم على أن تكون جدة أول مدينة تسجل صفر كورونا، كما كانت أول مدينة التزمت بالإجراءات الاحترازية عند بداية التطبيق منع التجوال قبل نحو شهرين.

كما طالبوا في الرسالة بالعمل الجاد والتعاون من أجل تحقيق هذا الإنجاز والعمل عن التجمعات وغسل اليدين باستمرار بالصابون، وإتباع كافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار ومحاصرة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19 ).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.